تاريخ نشر : 03‏/01‏/2015

لماذا استعمال الهاتف الذكي يمكن أن يؤثر على صحتك؟



نحن غالبا نفكر بأن الطعام الذي نأكل كل يوم قد يؤثر على صحتنا، والبعض منا يفكر في  كيف يمكن لأجهزة الكمبيوتر عند استخدامها قد تؤثر على صحتنا. ولكن ماذا لو كان الأمر حول الهواتف الذكية، تقريبا نحن نستعمل الهاتف كل يوم أو كل ساعة ولكن لا نفكر كثيرا من الأحيان حول الآثار السلبية الذي يمكن أن يكون لها علينا. حليا عند قراءة هذا، ربما قد تفكر حول كيف يمكن للهواتف الذكية تخريب حياتنا. لا تندهش، عزيزي القارئ. نحن هنا ببساطة لاستكشاف كل من المنافع والتهديدات على صحتنا عند إستعمال الهواتف الذكية، وعما إذا كانت هذه التهديدات لديها بعض الاثار الخطيرة علينا في الواقع.

لماذا لا يجب استخدام الهاتف في المرحاض (تواليت) ؟


هذا السؤال مهم و يجب انتعرف أنه عند أخذ الهاتف إلى المرحاض ، قد تكون في خطر أكثر من مجرد إسقاطه في المرحاض. وفقا لتقرير صادر من Livescience، يمكن للهاتف الخاص بك أن يحتوي على بكتيريا تصل إلى 10 مرات أكثر من البكتيريا الموجودة في  المرحاض الخاص بك. وإذا كنت تأخذه معك إلى المرحاض، فإنه من هنا تأتي هذه الجراثيم التي تقوم بتمريرها إلى شاشة الهاتف الخاص بك. ومن الناحية أخرى، هذه  نفس النسبة من البكتيريا التي وجدت في مصارف المطبخ وإسفنجة التنظيف مضى عليها أكثر من بضعة أيام.

ولكن هل ينبغي أن أن تشعر بالقلق حول هذا؟ ربما لا. هذا النوع من المعلومات غالبا لا يحتسب، لأنه في الحقيقة أن الكثير من البكتيريا التي ستجدها في البرية هي في الواقع غير ضارة على الإطلاق. والغالبية من هذه المخلوقات الصغيرة هي غير مؤذية تماما. إذا كنت قلق حقا من البكتيريا الموجودة  على الهاتف الخاص بك، و تريد القضاء عليها إستعمل بعض الكحول لتطهير هاتفك، هذا يمكن أن يساعد على لقضاء عليها بنسبة لا بأس بها.

لماذا الوضعية التي تجلس بها عند إستعمال الهاتف يمكن أن تكون خطيرة عليك


هناك ظاهرة جديدة كانت موضوع النقاش في الويب و تسمى "iPosture". وتستخدم هذه الكلمة لوصف موقف مترهل عند إستخدام الهاتف وتبحث فيه لفترة طويلة من الزمن. وتبين أن هذا سوف يضر بك على المدى الطويل. وفقا لأخبارموقع MedicalDailyا, 84٪ من الشباب يعانون من آلام الظهر بسبب استخدام أجهزتهم النقالة. وتظهر الأعراض في الأشخاص الذين اعتادوا على التراخي أكثر عند الجلوس.

استخدام جهاز الهاتف النقال أثناء الجلوس يمكن أن يكون من العوامل المساهمة في آلام الظهر ، ويعترف الموقع أن هذا يمكن أن يكون سبب التراخي بوجه عام، و أيضا أي شخص يجلس أمام أي شاشة كمبيوتر في مكتب يمكن أن يكن عرضة لألم الظهر.

هناك العديد من الأجهزة المجنونة التي تدعي أنها تقوم بإصلاح هذه المشكلة، ولكن اقتراحي هو لاستلقاء على الأرض أو تمتد مرة واحدة كل لحظة.

ليس كل شيء عن الهواتف الذكية هو سلبي.


الهواتف الذكية، مثل أي تكنولوجيا جديدة، سوف تكون دائما حديث الصحافة السلبية حول كيفية انها تقصير حياتك. هناك بعض التقارير تؤكد أن الهواتف الذكية تقتلك ببطء. وهناك أيضا العديد من التقرير بعضها غريب ومثير من غيره.

إحدى الدراسات التي قدمتها Cell Press في علم الأحياء تشير إلى أننا نتعلم استخدام الابهام لدينا بطرق رائعة و زيادة نشاط الدماغ بسبب الطريقة التي نكتب بها على الهواتف الذكية.

كما نشرت الكلية الأمريكية ACSM، أن الهواتف الذكية قد جلبت الوعي حول اللياقة البدنية مرة أخرى إلى حياتنا من خلال التطبيقات, وليس هذا فقط، هناك العديد من التطبيقات للهواتف الذكية حول الصحة أو تعلم اللغات أو أي شيء تقريبا تريده موجود في الهوتف الذكية.

إذن، الهواتف الذكية بالفعل تقوم بتحسين الطريقة التي نتواصل بها، ولكنها تأتي أيضا مع عواقب على صحتنا قد تحتاج إلى معالجة ذلك. إذا كنت تشعر أن هناك شيء لإضافته و لديك أراء حول هذا لموضوع، مرحبا بك، أضف تعليقا و سوف نحاول إضافة المعلومات  التي  قد تقديمها لنا إلى الموضوع أعلاه، وشكرا على القراءة.

مواضيع قد تهمك : 

هل يعجبك هذا؟

إتصل بنا

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

إشترك في النشرة البريدية للحصول على آخر المواضيع


تابعنا في اليوتيوب

تابعنا على الفيس بوك